THE MENTAL AND COGNITIVE CHARACTERISTICS OF THE AUTISTIC CHILDREN AND THE ROLE OF THE FAMILY IN DEALING WITH THESE CHARACTERISTICS A SURVEY IN OPERATIONS RESEARCH
الخصائص العقلية والمعرفية للطفل التوحدي ودور الأسرة في التعامل مع هذه الخصائص دراسة اس

Thawab Al-Quran, Nashaat Baioumy, Ab. Aziz Bin Sulaiman

Abstract


There are many characteristics discriminate the autistic child from other children. Studies and research have indicated that the most important characteristic of the autistic child is the cognitive disorders, and its consequences, such as the   disability of the child to imitate, understand, and create as well as, the significant lack in the social communication and emotional response to the surrounding environment. Cognitive skills encompass various types and shapes which require special care and necessary roles   on the part of the family and this heightens the need for analyzing the literature and studies related to   these roles. The researchers therefore wrote this research, which aims to demonstrate the cognitive and mental characteristics of the autistic child as well as the difficulties that encounter  the autistic child   and how to deal with these difficulties in the light of the existing data, theories, research and field studies. The research has been conducted based on two approaches: The inductive approach and the descriptive approach in studying the literature and drawing these characteristics and proposing the necessary roles for them by the family. The research ended with a number of results, including the importance of good listening by the family to the autistic child when speaking, to use multitasking tasks rather than to teach tasks at once, to speak out loud to the autistic child, to help him be related to what is being said, and to use visual symbols to interpret things, especially in social relationships. 

Keywords:  Autistic children, autism, family, mental characteristics, cognitive characteristics

 

هناك العديد من الخصائص التي تميز الطفل التوحدي عن غيره من الأطفال، وقد أشارت الدراسات والأبحاث إلى أن أهم ما يميز الطفل التوحدي هو الاضطرابات المعرفية، وما يترتب عليها من عدم قدرته على التقليد، والفهم، والمرونة، والإبداع، ونقص ملحوظ في التواصل الاجتماعي والاستجابة الانفعالية للمحيط، وتتضمن المهارات المعرفية العديد من الأنماط والأشكال، وكل هذه الخصائص تتطلب رعاية وأدوارا خاصة من جانب الأسرة، وهو ما يستدعي البحث في الدراسات السابقة واستقصاء نتائجها المتعلقة بهذه الأدوار؛ ولذلك عمد الباحثون لكتابة هذا البحث والذي يهدف لبيان الخصائص المعرفية والعقلية للطفل التوحدي، والصعوبات التي تواجهه وكيفية التدرب عليها، وتعامل الأسرة معها في ضوء معطيات النظريات والبحوث والدراسات الميدانية. وقد اعتمد البحث على المنهجين: المنهج الاستقصائي والمنهج الوصفي في الاطلاع على الدراسات السابقة واستخلاص تلك الخصائص واقتراح الأدوار اللازمة لها من الأسرة، وقد انتهى البحث إلى عدد من النتائج منها: أهمية الإنصات الجيد من جانب الأسرة إلى للطفل التوحدي عند حديثه، ومحاولة فهم ما يحاول أن يتواصل به، واستخدام المهمات ذات المكونات المتعددة بدلاً من تعليم المهام في مرة واحدة، والتحدث بصوت مرتفع أمام الطفل التوحدي بما يحب، لمساعدته بأن يكون مرتبطاً بما يقال عنه، واستخدام الرموز البصرية لتفسير الأشياء، لا سيّما في العلاقات الاجتماعية.

الكلمات المفتاحية: الطفل التوحدي، التوحد، الأسرة، الخصائص العقلية، الخصائص المعرفية.


Full Text:

PDF

Refbacks

  • There are currently no refbacks.